الجمعة, 03 آب/أغسطس 2018 11:01

تفاصيل «زهر وشوك» في العرض ما قبل الأول

كتبه 

قدمت فرقة مسارات للإبداع الفني والثقافي، ليلة الثلاثاء 31 يوليوز 2018 بقاعة علال الفاسي، العرض ما قبل الأول  لمسرحية "زهر وشوك"، وهو عمل مقتبس عن مسرحية "الكونتنير" للكاتب المسرحي عباس الحايك، وذلك بدعم من وزارة الثقافة والاتصال، وبتعاون مع المسرح الوطني محمد الخامس، ودار الثقافة بالصخيرات.

وتتناول المسرحية، التي قدمت بمسرح علال الفاسي بالرباط، حياة زوجين مرا بمراحل متباينة جعلتهما يعيشان تجارب حياتية بحلوها ومرها، وضعت علاقتهما على المحك. فبداية علاقتهما اتسمت بالألفة والتودد بحكم علاقة الجوار. بعدها تطورت لتصبح حبا، فانتهى بهما الأمر بالزواج وإنجاب طفلين. إلا أن تكاليف الحياة وتعقيداتها جعلتهما يعانيان كثيرا، نظرا لهزالة مدخول الزوج «ناجي» الذي كان يشتغل بإحدى الصيدليات بأجر زهيد، إضافة إلى أن تربية الطفلين دفع الزوجة «صابرة» مضطرة إلى التخلي عن عملها كأستاذة مادة الموسيقى لتلازم البيت من أجل الاعتناء بهما.

وقد كان استمتاع الجمهور الحاضر واضحا، حيث تتبع فرجة مسرحية ذات طابع تركيبي، عبارة عن لوحات متوالية واحدة تلو الأخرى، وبأسلوب متميز حسب توالي أحداث القصة. كما أن الفضاء يتحول من مشهد إلى آخر باستمرار الفرجة تحت أضواء خافتة تجعل قطع الديكور تلعب دورها الوظيفي بامتياز. لتجعل الشخصيات تنسجم مع أجواء الفضاءات الدرامية التي تمر فيها الأحداث بتصور سينوغرافي وتقني مكن المتتبع من السفر من لوحة إلى أخرى بسلاسة.

كما أن الممثلين برهنوا على كفاءة واحترافية عاليتين في أدائهم للأدوار المسندة إليهم، إذ كان توزيعا موفقا للمخرج سعيد باهادي، تحقق معه تجاوب في الأداء، بين المبدعين: عبد الكبير الركاكنة، في دور "ناجي"، والفنانة ضحى أزمي في دور "صابرة". وقد نال أداؤهما إعجاب المشاهدين الذين وجدوا في هذا العرض المسرحي ضالتهم.

وفيما يلي بطاقة تقنية للعمل:

- التشخيص: عبد الكبير الركاكنة، ضحى أزمي، عبدو جلال.

- إعداد النص: ضحى أزمي عن مسرحية «الكونتنير» للكاتب والناقد المسرحي عباس حايك.

- سينوغرافيا وإخراج: سعيد باهادي.

- مساعد الإخراج: ندى.

على صواب

  • لا تسبوا الفايسبوك
    أصبح من قبيل التبرم والتعبير عن "الاستقلال" الذاتي عن إمبراطورية الهوس بشبكات…

 

البحث في الموقع

حوار

تابعنا على ..

  • Facebook: Dramamedia.net
  • Twitter: DramamediaNet
  • YouTube: dramamedia2012