الإثنين, 29 نيسان/أبريل 2019 22:17

«شتات» على منصة التتويج بالدورة 18 للمهرجان الوطني للفيلم التربوي بفاس

كتبه  أحمد سيجلماسي

فاز بها فيلم شتات، لمخرجته الأستاذة مليكة أعجاج مديرية تزنيت بأكاديمية سوس ماسة، بالجائزة الكبرى للدورة الثامنة عشرة للمهرجان الوطني للفيلم التربوي بفاس، وذلك في ليلة اختتام هذه التظاهرة أول أمس السبت 27 أبريل 2019 بالمركز الجهوي للتكوينات والملتقيات مولاي سليمان بالعاصمة العلمية. ويعالج الفيلم، الذي يمثل مؤسسة فريقه التربوي بثانوية مولاي سليمان الإعدادية، مشكل التفكك الأسري وأثره السلبي على تربية الأبناء.

أما جائزة الإخراج، فقد منحتها لجنة التحكيم، برئاسة المخرج السينمائي عز العرب العلوي، لفيلم "دموع حنيني" لمخرجه أسامة مؤتمير، الأستاذ بالثانوية التقنية محمد الخامس بمديرية بني ملال. وتدور قصة العمل حول شاب مدمن على وسائل التكنولوجيا الحديثة، لكنه سيعود إلى طبيعته الإنسانية بعد صراع نفسي مثير.

وبالنسبة لجائزة السيناريو، فقد كانت من نصيب لفيلم "دموع الليل"، وهو من إخراج لحسن بوشعيب، عن أكاديمية بني ملال خنيفرة، والمدرس بالثانوية الإعدادية ولي العهد، التابعة لمديرية بني ملال. وقد حاول في عمله الربط بين ماضي وحاضر ومستقبل شابين دخلا عالم التشرد بعد انقطاعهما عن الدراسة.

وفيما يتعلق بالتشخيص، منحت لجنة التحكيم جائزتها في صنف الإناث لبطلة فيلم "رجاء" لمخرجته أمنية باعقا (الثانوية التأهيلية أناسي)، أكاديمية فاس مكناس، مديرية مكناس. ويتطرق هذا الفيلم لنظرة المجتمع السلبية اتجاه ذوي الاحتياجات الخاصة، وكيفية تصحيحها.

فيما نال جائزة التشخيص ذكور بطل فيلم "تلميذ القرية"، وهو من إخراج ياسين آيت الفقير (مجموعة مدارس الصور)، أكاديمية درعة  تافيلالت، مديرية ورزازات. ويسلط هذا الفيلم قضية الخوف من العقاب، حيث يضطر "إيدير" إلى الكذب على والده بعد حصوله على نقطة متدنية في امتحان الدورة الأولى.

وبالإضافة إلى هذه الجوائز الخمس، لم يفت لجنة التحكيم، المكونة من المخرج عز العرب العلوي (رئيسا)، والممثلة راوية، والكاتب فهد الكغاط، والممثل محمد الأثير، ومدير مهرجان الفيلم المغاربي بوجدة خالد سلي، والمفتشة التربوية رجاء الأزهري، منح ثلاث تنويهات خاصة لكل من بطلة فيلم "لغة الصمت" من إخراج محمد أنفلوس (أكاديمية كلميم واد نون، مديرية سيدي إفني، (مجموعة مدارس الجبل الأخضر)، وفيلمي "مرايا النسيان" من إخراج محمد خرخور (أكاديمية طنجة تطوان الحسيمة، مديرية تطوان، الثانوية التأهيلية أبو بكر)، و"صقيع المقاعد" من إخراج محمد علال (أكاديمية الشرق، مديرية وجدة، مجموعة مدارس إدريس الأول).

تجدر الإشارة إلى أن عدد الأفلام المشاركة في مسابقة هذه السنة قد بلغ 31 فيلما تربويا من مختلف الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بالمملكة، وحضر أشغاله ثلة من التلاميذ والأساتذة والإداريين وممثلي الوزارة والأكاديميات والمؤسسات التعليمية والإدارية التابعة لها، بالإضافة إلى ضيوف من عالم السينما.

على صواب

 

البحث في الموقع

حوار

تابعنا على ..

  • Facebook: Dramamedia.net
  • Twitter: DramamediaNet
  • YouTube: dramamedia2012