دراما ميديا

دراما ميديا

قدم مركز أكبار للدراسات والأبحاث عرضه المسرحي التراثي "أسريسر ذهبو" مساء يوم الاثنين الماضي 11 يونيو 2018 بقاعة العروض "المسيرة" بمدينة طانطان، وذلك بشراكة مع مؤسسة المكار بالمدينة. إذ تفاعل الجمهور المحلي مع مشاهد الحكاية التراثية الممسرحة ونالت إعجابه، بحكم أنها تمثل الثقافة الحسانية بشكل خاص، والصحراوية بشكل عام.

وامتلك هذا العرض المسرحي، حسب تصريح صحفي لمخرجها الباحث اسليمة أمرز، "مستويات متعددة من رؤى السرد والأداء وتوظيف تقنية مسرح خيال الظل لتقريب أحداث الحكاية من تمثل المتفرج، وإبراز اختلاف الجذور الاجتماعية والأبعاد النفسية للشخصيات كمبة وأسريسر ذهبو"، حيث اعتمد العمل على ما أسماه المخرج بالإخراج الركحي، عبر "خلق مرآة وهمية في عمق العرض تقدم مجموعة من الدلالات عبر ظلال الممثلين الآتية من وراء قطعة الثوب الأبيض، ومن أهمها تعدد الرموز والرؤى والأحداث والصراع القائم بين الرجل والمرأة من جهة وصراع القيم من جهة ثانية". يضيف مصدرنا دائما.

 

أما السينوغرافيا، فقد تم تصميمها، حسب ما أفادنا به دراماتورج العمل، بما "يناسب طبيعة النص الحكائي، حيث تم تقسيم الركح إلى قسم خاص باللعب من وراء خيال الظل وأمامه، وقسم ثان هو فضاء الحكي الذي يحيل مباشرة على الصحراء، من خلال تشييد خيمة صحراوية وتأثيثها ببعض القطع التراثية المأخوذة من الثقافة الحسانية، كالملابس والحلي، واستثمار الشعر الحساني، والأمثال الشعبية، وطقس "تاغروين"، الأمر الذي أنتج، حسب "أسليمة" دائما، "آفاقا للإيهام المسرحي، الشيء ساعد على "إتمام عنصر التواصل وتحقيق أفق انتظار التلقي". وفق تعبير محدثنا دائما.

أما بخصوص تمية العرض، فقد أفاد مصدر دراما ميديا نفسه، أنها "لامست موضوع المرأة في المجتمع الحساني، من خلال إبراز مكانتها وأبعادها التربوية والنفسية والاجتماعية والرمزية التي تضطلع بها داخل المجتمع الصغير(الأسرة) والمجتمع الكبير، حيث تم رصد البعد القيمي والفكري والوظيفي للمرأة الصحراوية".

وبعد انتهاء العرض تم توزيع مجموعة من الشواهد التقديرية المقدمة من لدن مركز "أكبار" لبعض الفعاليات الثقافية والجمعوية والمؤسساتية بإقليم الطنطان، بمواكب لمجموعة من المنابر الإعلامية المرئية والمكتوبة، علاوة على بعض الباحثين والمهتمين بثقافة الصحراء من دكاترة وأساتذة وطلبة.

وفيما يلي طاقم العمل:

-      الإخراج: المختار أمجيديلة

-      دراماتورجيا: اسليمة أمرز

-      المؤثرات الصوتية والإنارة: فؤاد رشيد

-      التشخيص: الزهرة الناب (الجدة راوية)، ومريم الكراب (أسريسر ذهبو)، وبوبة علوات (كمبة)، المستاوي محمد (أخ أسريسر ذهبو)، وحمزة المهنديز (زوج أسريسر ذهبو)، والنوعة الزكاوي (حفيد الجدة الأول)، ويوسف الزكاوي (حفيد الجدة الثاني).

-      الملابس والماكياج: للزهرة الناب

-      المحافظة العامة: علي سالم مزغاني.

-      التوثيق والأرشفة: محمد حمو وطاقم جريدة طانطان 24.

-      الموسيقى: مسعود صاندياكو (أداء حي بآلة التيدينيت).

في إطار أنشطها الشهرية الرامية للنهوض بثقافة حقوق الإنسان عبر السينما، برمجت جمعية اللقاءات المتوسطية للسينما وحقوق الإنسان برسم شهر يونيو 2018 عرض فيلم "علي كف عفريت"، لمخرجته كوثر بن هنية.

وتبدأ أحداث فيلم "علي كف عفريت" في حفلة طلابية، تلتقي فيها نظرات كل من مريم، وهي شابة تونسية، ويوسف. بعد بضع ساعات، نجد مريم تجوب الشوارع وهي في حالة صدمة، إذ ستخوض غمار ليلة طويلة ستحارب من خلالها من أجل احترام حقوقها وكرامتها. لكن، كيف يمكن للمرء أن ينال حقه وهو محاط بالجلادين؟

وسيعقب العروض حلقات نقاش، وذلك وفق التواريخ التالية:

سينما النهضة

الساعة التاسعة والنصف مساءً (21:30).

سينما النهضة (الإعادة)  05 يونيو2018:
الساعة: التاسعة والنصف مساءً (21:30)

المركز الثقافي نجوم سيدي مومن
الساعة: العاشرة مساءً (22:00)

القاعة الثقافية لمدينة زاكورة
الساعة: التاسعة والنصف مساءً (21:30)

المكتبة السينمائية لمدينة طنجة
الساعة: العاشرة مساءً (20:00)

وبالنسبة لفقرة صباحيات الأطفال، اختارت الجمعية، حسب بلاغ توصلت بها دراما ميديا، عرض فيلم "عالم دوري" لمخرجيه أندرو ستانتون وأنجوس ماكلين، وهو عمل سينمائي يحكي قصة السمكة الزرقاء "دوري" الفاقدة للذاكرة، تلتقي بصديقيها "نيمو" و"مارين"، وينطلق الثلاثة في رحلة بحث عن ماضي "دوري". فهل ستكون قادرة على استعادة ذكرياتها؟ ومن هما والداها؟ ومن أين تعلمت التحدث بلغة الحيتان؟

وسيلي العرض نقاش مفتوح مع الأطفال، وذلك وفق البرنامج التالي:

  • ·         مدينة الرباط: 03 يونيو 2018:
  • سينما النهضة  
  • الساعة: الحادية عشر صباحًا (11:00)
  • ·         مدينة الدار البيضاء: 03 يونيو2018:
  • المركز الثقافي نجوم سيدي مومن 
  • الساعة: الحادية عشر صباحًا (11:00)
  • ·         مدينة زاكورة: 11 يونيو2018:
  • القاعة الثقافية
  • الساعة: الحادية عشر صباحًا (11:00)
  • ·         مدينة طنجة: 24 يونيو2018:
  • المكتبة السينمائية
  • الساعة: الحادية عشر صباحًا (11:00)
  • يذكر أن البرمجة الجديدة لجمعية  اللقاءات  المتوسطية  للسينما وحقوق الإنسان تنظم بدعم مالي من فرع الاتحاد الأوروبي وسفارة هولندا بالمغرب، وبتعاون مع المركز السينمائي المغربي، والمجلس الوطني لحقوق الإنسان، والمركز الثقافي نجوم سيدي مومن، ومؤسسة هبة، وسينما النهضة، وفدرالية جمعيات القنيطرة (FEDAK)، والخزانة السينمائية بطنجة، وجمعية زاكورة للفيلم عبر الصحراء، وشركتي (MT prod) و(Prestige world)، ومجلة (Sortir Mag).
  • ويشار إلى أن جمعية  اللقاءات  المتوسطية  للسينما  وحقوق الإنسان تنظم العديد من الأنشطة الرئيسية خلال السنة: لقاءات خميس السينما وحقوق الإنسان (بكل من الرباط والدار البيضاء والقنيطرة وطنجة)، وصباحيات الأطفال السينمائية (بالرباط والدار البيضاء والقنيطرة وطنجة)، وكذا ماستر كلاس السينما وحقوق الإنسان (المنظم كل ثلاثة أشهر)، بالإضافة إلى الليلة البيضاء للسينما وحقوق الإنسان التي تنظم سنويا.

ينظم المركز الثقافي قلعة مكونة، وجمعية آيت يدير للفنون الدرامية الدورة الثالثة لمهرجان قلعة مكونة للمسرح – دورة الفنان عبداللطيف خمولي من 6 الى 10 ماي 2018، تحت شعار: "الاحتفاء بالمسرح احتفاء بالحياة"، إيمانا بضرورة ربط الفنون والثقافة بقيم الإنسان.

ويسعى مهرجان قلعة مكونة للمسرح، في دورته الثالثة، إلى ترسيخ هويته ضمن خريطة المهرجانات المسرحية في المغرب، وذلك من خلال التركيز والانفتاح على كل ألوان الفرجة المسرحية، لكن هذه المرة في توسيع قاعدة الفئات المستهدفة بحضور الطفل، وأيضا من خلال تسويق صورة "قلعة مكونة" كوجهة سياحية ثقافية، حاضنة لمخزون التراث اللامادي الغني.

ويشهد المهرجان، أيضا، تقديم عروض مسرحية للطفل وللكبار على السواء، عبر برمجة راعت من خلالها الهيئة المنظمة ضرورة الانفتاح على الفرجات المسرحية لإمتاع جمهور قلعة مكونة العاشق لأبي الفنون من خلال تقديم عشرة عروض: "سلطان الليل في دار لالة" لفرقة رواد المسرح الشعبي من وجدة، والعرض الأمازيغي "عاشور" لفرقة الفنون الدرامية ايت سدرات تنغير، و"كول أعاود ليه" لفرقة مسرح البلاد من زاكورة، و"شن طن" لفرقة محترف الجوهرة السوداء للمسرح والسينما من جرادة، و"هتوف الكلام" لفرقة الورود قلعة مكونة، و"تليغرام" لمحترف القبس للمسرح بالرشيدية، و"أسطورة العشق" لفرقة رواد الخشبة بوعرفة، وعرض مسرح الشارع "لكور" لفرقة اثينا للمسرح تنغير، وعرضان مسرحيان موجهين للطفل هما: "محمود ومسعود في غابة الهنود" لفرقة ناس الكوميديا من بني ملال، و"اوبريت اركانة" من الدار البيضاء لفرقة تافوكت.

كما يشهد المهرجان تنظيم ورشات في تقنيات المسرح: إذ يؤطر ورشة السينوغرافيا أستاذ التعليم الفني الحسين الهوفي، وورشة ثانية في "تقنيات المسرح" يؤطرها الفنان محمد احنصال، وورشة تكوينية في تقنيات الإضاءة يشرف عليها الفنان عبد الله عزاوي. فيما تعرف فعاليات الدورة الثالثة تنظيم ندوة تحمل عنوان: "الأشكال الفرجوية وعلاقتها بالمسرح"، بمشاركة: د .بشرى السعيدي، وذة فاطمة عمراوي، والفنان خالد بويشو.

وتجدر الإشارة أن الدورة الحالية تنظم بدعم من وزارة الثقافة والاتصال، ومجلس جهة درعة تافيلالت، وتحت إشراف المديرية الجهوية لوزارة الثقافة والاتصال جهة درعة تافيلالت، واحتفالا باليوم الوطني للمسرح.

تشارك  المسرحية المغربية "كلام الجوف" لمسرح "فلامونداغ" في المسابقة الرسمية للمهرجان الدولي للمونودراما بقرطاج في الفترة الممتدة من 30 أبريل إلى 05 ماي بتونس.

وتأتي مشاركة مونودرام "كلام الجوف" في المسابقة الرسمية بعد انتقائها من طرف لجنة الانتقاء لتمثل المغرب في هذا المهرجان الدولي، إذ ستتنافس على جوائز المهرجان إلى جانب مجموعة من الأعمال المسرحية من دول:  تونس، ومصر، والجزائر، وكوت ديفوار، والسعودية، والبنين، وفلسطين، وموريتانيا، والعراق، وبوركينافاصو.

ويقدم مسرح "فلامونداغ" عرضين: الأول بمسرح مركز الفنون الدرامية والركحية بصفاقس يوم 29 أبريل 2018 على الساعة الرابعة مساء"، بينما يقدم عرض المسابقة الرسمية يوم 1 ماي 2018 بمدينة الفنون بتونس العاصمة على الساعة الثانية زوالا.

وتجدر الإشارة أن هذا العمل هو ثمرة "استنبات" الكوريكراف والمخرج المغربي عبدو جلال عن النص الأصلي لـ"جون كوكتو": "الجميلة والمتعالي"، ومن تشخيص الممثلة نزهة عبروق. 

يتضمن برنامج الدورة التاسعة لمهرجان الفدان العربي للمسرح، المنعقد بمدينة تطوان في الفترة ما بين 24 و 29 أبريل 2018، برمجة متنوعة تعكس بحثه عن ترسيخ قدمه ضمن التظاهرات المسرحية الكبرى بالمغرب.

وسيكرم المهرجان خلال دورته التاسعة كلا من الفنانة المغربية القديرة سعاد النجار، والفنان المغربي القدير عمر عزوزي، اللذين يمثلان جيلا مسرحيا شغلت عروضهم المسرحية حيزا كبيرا في شبكات الإذاعة والتلفزيون خلال سنوات ماضية، إضافة إلى الناقد والباحث الجامعي الدكتور خالد أمين رئيس المركز المغربي لدراسات الفرجة  بطنجة.

أما على مستوى ضيف الشرف، فقد اختارت اللجنة المنظمة للدورة الحالية الاحتفاء بجمهورية السودان.

ويشمل برنامج الدورة عروضا مسرحية مغربية وهي: "سعدات سعيد" لفرقة أرلكان، ومسرحية "لادريسة غلط" لفرقة مسرح الشمس، ومسرحية "شري دماغك" لفرقة فيستي للمسرح، والعرض المسرحي للأطفال "البئر" لفرقة مزار للدراما والفنون، إضافة إلى عرض لفرقة كريشندو للمسرح من الجمهورية المصرية "عيد ميلاد مغيونيت"، وعرضا  لفرقة إلفة للمسرح من جمهورية السودان الشقيق، ضيف شرف الدورة، تحت عنوان "الجدار والباب المغلقة".

وفي إطار انفتاحه على مختلف فنون العرض المسرحي، يقدم المهرجان عرضا مسرحيا من فنون مسرح الشارع "جاي جاي" لفرقة كتراسيس للمسرح.

وينظم مهرجان الفدان العربي للمسرح هذه السنة بدعم من وزارة الثقافة والاتصال، قطاع الثقافة، والمسرح الوطني محمد الخامس، وعمالة تطوان، ومجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة.

وجدير بالذكر، أن إدارة المهرجان عقدت يوم الخميس الماضي 19 أبريل ندوة صحفية تم خلالها تقديم برنامج الدورة التاسعة للتظاهرة، وشكلت مناسبة للإطلاع على واقع الفعل المسرحي بمدينة تطوان، وأهم التحديات التي تعرفها الممارسة المسرحية خاصة على مستوى عدم انخراط الكثير من المؤسسات العمومية والخاصة في الحركية الثقافية بمدينة الحمامة البيضاء.

تنظم كلية الآداب والعلوم الإنسانية التابعة لجامعة ابن طفيل بالقنيطرة، بتعاون مع الهيئة العربية للمسرح بالشارقة، يوما دراسيا بعنوان: "جامعة ابن طفيل والهيئة العربية للمسرح، أفق علمي تشاركي لخدمة المسرح العربي"، وذلك يوم الاثنين 16 أبريل 2018 بقاعة الندوات بالكلية.

ويتضمن برنامج هذا اللقاء فقرتين رئيسيتين: الأولى صباحية، وتنطلق بعد الافتتاح الرسمي على الساعة التاسعة صباحا، وتعرف تكريم الجامعة للهيئة في شخص أمينها العام، يليه توقيع مذكرة تفاهم بين جامعة ابن طفيل والهيئة العربية للمسرح، ثم تكريم ثان، ويخص هذه المرة طلبة جامعة ابن طفيل الفائزين بجائزة الباحثين الشباب في دورتها الثانية لسنة 2017 التي انعقدت بتونس. أما الفقرة الثانية، فستشهد عقد مائدة مستديرة، زوال اليوم نفسه، بعنوان: "البحث العلمي الجامعي وقضايا المسرح العربي"، ويشارك فيها نخبة من الأساتذة الجامعيين والباحثين في مجال المسرح وهم الدكاترة: أحمد الغازي، ونورة لغزاري، وخالد أمين، وحسن يوسفي، وجلال أعراب، وسعيد كريمي، وهشام بن الهاشمي.

وتجدر الإشارة أن هذا النشاط الفكري والأكاديمي يشرف على تنسيقه وتنظيمه الدكتور أحمد الغازي، ويشهد حضور رئيس الجامعة، إضافة إلى الكثير من الأساتذة والمؤطرين لمختلف بنيات البحث في المسرح بالكلية، والطلبة الباحثين بمختبر المسرح وفنون العرض، وكذا خريجي ماستر الدراسات المسرحية بالمؤسسة نفسها، وعدد من الفنانين والنقاد شركاء المختبر.

تحتضن دار الشباب بندباب فاس الدورة الأولى من مهرجان أجيوا نضحكو،  الذي تنظمه جمعية  الوفاء للتربية والثقافة  والتنمية في الفترة الممتدة بين 30 مارس وفاتح أبريل 2018 بدعم من مجلس مقاطعة المرينيين بفاس. وتعرف هذه الدورة تكريم  الفنانين حسن مكيات وزهور السليماني على منجزهما الفني خصوصا في مجال الكوميديا.

وعلى مدار  أيام المهرجان، سيتبارى مجموعة من الشباب الذين تأهلوا من المباريات الاقصائية على جوائز المهرجان أمام لجنة تحكيم مكونة من الفنان حسن مكيات رئيسا، وعضوية كل من الفنانة والممثلة نزهة عبروق، والإعلامي والمسرحي عبد القادر مكيات.

كما ستعرف هذه الدورة، التي يسهر على تنظيمها طاقم من الفنانين المعروفين والمتميزين: حسن الكبيري رئيس المهرجان، وخالد الكندوز مدير المهرجان، بالإضافة إلى الفنان رشيد أهبال.

وبالموازاة مع ذلك، ستنظم ورشات تكوينية ولقاءات مفتوحة بحضور مجموعة من الفنانين  أمثال المخرج عزيز الخلوفي،  والممثلة  بشرى زهار.

 

تستهل جمعية "عطاء" للتنمية الثقافية والإبداع الفني بمدينة فاس أنشطتها الفنية والثقافية، تزامنا مع اليوم العالمي للمسرح، بتنظيم حفل توقيع الإصدار الجديد للناقد والباحث المسرحي الدكتور فهد الكغاط، والذي اختار له عنوان: "الإيقان والارتياب، أو يوريبدس الجديد"، ويتناول فيه قضية "المسرح الكوانتي"، والذي يقابله في اللغة الفرنسية: «Croyance et incertitude, ou le nouvel Euripide».

وسيتم في هذا اللقاء الثقافي، كما أفادنا بذلك الكغاط، "عرض وتقديم قراءة باللغة العربية لهذا المؤلف من طرف الأستاذ إبراهيم الدمناتي، وقراءة أخرى باللغة الفرنسية من قبل الدكتور عز الدين الصافي". وتشمل كلتا القراءتين، حسب المصدر نفسه دائما، "تقديم وتحليل كل المحاور والمفاهيم المطروحة بهذا المولود النقدي الجديد".

وتجدر الإشارة أن الجمعية المشرفة على هذا اللقاء اختارت المقهى الأدبي "لاكوميدي" بمدينة فاس لتنظيم حفل القراءة والتوقيع، وذلك يوم الخميس 29 مارس الجاري على الساعة الرابعة بعد الزوال، بحضور العديد من النقاد والمفكرين والمثقفين.

يقدم مسرح "فلامونداغ" مسرحية "كلام الجوف" يوم الثلاثاء 27 مارس 2018 في السابعة مساء بالمركز الثقافي القنيطرة، وذلك  بمناسبة اليوم العالمي للمسرح، بشراكة مع المديرية الإقليمية لوزارة الثقافة، وبتعاون مع المركز الثقافي سلا الجديدة، والمركب الثقافي القنيطرة. دراماتورجيا وإخراج عبدو جلال، وتشخيص الفنانة "نزهة عبروق".

ومسرحية  "كلام الجوف" هي مونودراما من تأليف وإخراج عبدو جلال، ومأخوذة  عن نص الكاتب الفرنسي "جون كوكتوه"، الذي كتبه واستوحى أحداثه من إحدى لقاءاته مع المغنية الفرنسية "إديت بياف"، ويحاول فيه أن يظهر المواجهة بين المرأة "إديت بياف" المتطلعة للاهتمام والحب والعناية، والرجل "مارسيل سيردان" المتعنت والمتعالي في علاقته بها، وهي قصة حب شغلت فرنسا، وأوروبا عموما. وهو ننص يطرح، "مشكل الصراع القائم والدائم والمستمر بين الرجل والمرأة". حسب بلاغ توصلنا به في الموضوع.

ويحاول "عبدو جلال"  في هذه المسرحية، إلى جانب الممثلة نزهة عبروق، أن "يتناول موضوعا إنسانيا عميقا في تجربة مسرحية جريئة، وبأسلوب مسرحي يتأسس على الإيقاع العالي والتحولات الدرامية المباغثة"، وفق تعبير المصدر دائما.

واعتبرت الممثلة نزهة عبروق هذه التجربة إضافة لمسارها الفني، خصوصا على مستوى المونودراما، حيث سبق وقدمت مجموعة من الأعمال في هذا النوع المسرحي الصعب، مؤكدة أن مسرح "فلامونداغ" عمل منذ تأسيسه على تطوير هذا النوع من الإبداع المسرحي بالمغرب. مؤكدة أن "كلام الجوف" سيكون "إضافة نوعية لفعل "المونودراما" بالمغرب" .

ملخص المسرحية:

يدخل (الزوج ـ الحبيب) بعد ليلة حمراء ساخنة متعبا يبحث عن قليل من الراحة داخل كرسيه الوثير مستمتعا بقراءة جريدته المفضلة. أمام هذه اللامبالاة تحاول (الممثلة) إثارته بالتهكم ـ الغضب ـ الثقة ـ الشكوى ـ التهديد ...

فهل تتوصل إلى هدم جدار اللامبالاة والصمت؟

البطاقة التقنية:

-        دراماتورجيا وإخراج: عبدو جلال

-        تشخيص: نزهة عبروق

-        سينوغرافيا: ياسين الحر

-        الإدارة التقنية: حسن مختاري

-        الفوتوغرافيا: محـمد المنور 

-        التواصل والإعـلام: عبد القادر مكيات.

-        إدارة الإنتاج: سكينة  عبروق

يتنافس عشرون فيلما روائيا ووثائقيا، بصنفيه القصير والطويل، على جوائز الدورة 24 لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط، الذي سيقام في الفترة الممتدة ما بين 24 و31 مارس الجاري بمدينة تطوان.

واختارت اللجنة المنظمة لهذه التظاهرة، حسب بلاغ لها في الموضوع، اثنى عشر (12)  فيلما طويلا غمار للتنافس على جوائز المهرجان، ويتعلق الأمر بالفيلم الفلسطيني "واجب" لمخرجته آن ماري جاسر، والفيلم الإسباني "لا أعرف كيف أقول وداعا" للينو إسكاليرا، والفيلم الصربي "صلاة جنائزية للسيدة"، لبوجان فولوتيك، والفيلم اليوناني "بوليكسني" لدورا مساكالانوفا، والفيلم اللبناني "غذاء العيد" للوسيان بورجيلي، والفيلم التونسي "بنزين" لسارة عبيدي، والفيلم الروماني "أصوات" لقسطنطين بوبيسكو، والفيلم الفرنسي الجزائري "السعداء" لصوفيا دجما، والفيلم المصري "زهرة الصبار" لهالة القوصي، والفيلم الإيطالي "فيلينو" لدييغو أوليفاريس، والفيلم المغربي "ولولة الروح" لعبد الإله الجوهري، وستعرض هي الأفلام بقاعة سينما "أبنيدا" بالمدينة.

أما بالنسبة لجنس الوثائقي، فقد اقتصرت القائمة النهائية على ثمانية أفلام، وهي: "اصطياد أشباح" للمخرج الفلسطيني رائد أنضوني، و"منزل في الحقول" للمغربية طالا حديد، و"صيف طويل حارق في فلسطين" للفرنسية من أصل فلسطيني نورما ماركوس، و"طرد مشبوه" لصوفيا كاطلا وروزا بيريز من إسبانيا، واللبناني السوري "مظلم" لسداد كنعان، والإيطالي "جبال الأبنينو" لإيميليانو دانتي فالنتينا، ومن فرنسا هناك فيلم "أرمونيا وفرانكو وجدي" لـ"لادجوانط كسافيي"، والفيلم اللبناني السوري "194 نحنا ولاد المخيم"، لسامر سلامة.

وضمن فقرات العروض الموازية، فهناك ثلاث محطات وهي: "عروض خاصة"، و"استعادة"،  ويقدم خلالها المهرجان للجمهور عددا من الأفلام خارج المسابقة الرسمية، وهي: "على كف عفريت"، للمخرجة التونسية كوثر بن هنية، و"دروزينكا" للمخرج السلوفيني جان سيتكوفيتش، و"فورتوناتا" للمخرج الإيطالي سيرجيو كاستييتو، و"بورناوت" للمخرج المغربي نور الدين لخماري، و"جريمة الملائكة" للمخرجة الفرنسية بانيا مدجار. وتعرض ضمن عروض خاصة، أما فقرة "استعادة: من ضفة متوسطية إلى أخرى"، والتي تقدم بشراكة مع المعهد الفرنسي بتطوان والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتطوان وجمعية فضاء المواطنة للتنمية المستدامة، فتقترح خمسة أفلام، وهي "محطة عبور" للسويسري لكافين بختياري، وفيلم "كورنيش كيندي" للمخرج الفرنسي دومينيك كابريرا، و"شعار" للمخرج الفرنسي رشيد جيداني، وصولا إلى الفيلم المثير "خمس كاميرات محطمة"، للمخرج الفلسطيني عماد برنات والمخرج الفرنسي غوي دافيدي.

كما يعرض المهرجان، وبشراكة مع المعهد الفرنسي ومؤسسة "بولوري لوجستيك" والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتطوان، ستة أفلام لفائدة الأطفال، في مسرح سينما "إسبانيول" بتطوان، والذي يحتضن السبت المقبل حفل افتتاح هذه التظاهرة السينمائية.

الصفحة 1 من 53

على صواب

  • لا تسبوا الفايسبوك
    أصبح من قبيل التبرم والتعبير عن "الاستقلال" الذاتي عن إمبراطورية الهوس بشبكات…

 

البحث في الموقع

حوار

تابعنا على ..

  • Facebook: Dramamedia.net
  • Twitter: DramamediaNet
  • YouTube: dramamedia2012