دراما ميديا

دراما ميديا

(مصدر الصورة: أرشيف أيام الشارقة المسرحية 2016)

يلتئم عشرات الضيوف والمبدعين والنقاد والإعلاميين من مختلف الدول العربية بإمارة الشارقة بالإمارات العربية المتحدة في ضيافة أيامها المسرحية في دورتها الثامنة والعشرين (28)، والممتدة من 13 مارس المقبل إلى 22 منه.

واختارت اللجنة المنظمة للدورة الحالية، والتي ستكرم الفنان المصري محمد صبحي، أن تجعل الناظم بين جميع فقراتها الفكرية دراسة ومناقشة بعض التجارب العربية في مجال المسرح، عبر العودة إلى "المغامرات" الإبداعية الأولى، سواء تلك التي اختارت الاقتباس من الأعمال العالمية، أو الحديث عن بعض الظواهر التي توارت عن واجهة العمل المسرحي عموما، من قبيل: الشعر في المسرح، ومسرحة السيرة الذاتية، والمجالس المسرحيَّة العربيَّة، أو تلك المتعلقة بالجانب الاجتماعي للمبدع المسرحي، وغيرها من الأسئلة النقدية والإبداعية المرافقة.

وكما جرت عادة الملتقى، سيتم، حسب ما توصلنا به من مصادرنا، "الاحتفاء بمجموعة من متفوِّقي كليات ومعاهد المسرح العربيَّة، وذلك بالتنسيق مع إدارات تلك الكليَّات والمعاهد".

وتجدر الإشارة أن أيام الشارقة المسرحية، والـتي تأسست سنة 1984، ستقوم بعرض مسرحية "صولو" المغربية، لمخرجها محمد الحر، الفائزة بجائزة السلطان قاسمي بمهرجان المسرح العربي في دورته الأخيرة بتونس.

أعلن المجلس الحكومي المنعقد بتاريخ 22 فبراير 2018 عن تعيين الدكتور رشيد منتصر أستاذ الأدب الفرنسي بالكلية المتعددة التخصصات بتازة، جامعة محمد بن عبد الله بفاس، مديرا للمعهد العالي للمسرح والتنشيط الثقافي خلفا للأستاذ نور الدين زيوال، الذي كلف مؤقتا بتدبير شؤون المؤسسة الرسمية الوحيدة في تكوين المهن المسرحية في التعليم العالي بالمغرب.

وعبر مجموعة من خريجي المعهد وأطره عن استبشارهم بهذه الخطوة التنظيمية بعد أكثر من ثلاث سنوات على شغور هذا المنصب، وما رافق ذلك من صعوبات إدارية دفع بطلبة المعهد إلى الاحتجاج أمام وزارة الثقافة للمطالبة بتسوية مجموعة من المشاكل البيداغوجية واللوجيستيكية، لم يكن بإمكان الإدارة المؤقتة حلها، بحكم صلاحياتها المحدودة تشريعا وعرفا.

وتمنى الأستاذ زيوال التوفيق للمدير الجديد على صفحته على الفايسبوك، مصرحا في تدوينة بالمناسبة: "هنيئا للصديق المحترم رشيد منتصر بتعيينه مديرا للمعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي، وموفقا بإذن الله في رفع كل التحديات".

وكتب المسرحي المغربي المقيم بفرنسا عبد الجبار خمران، عضو جمعية قدماء خريجي المعهد، تعليقا على إعلان منتصر مديرا لـ(ليزاداك): "رشيد منتصر رجل مناسب ويتمتع بقدرة عالية على الإصغاء، وحقيقي في أفكاره وقراراته وأفعاله ... هنيئا لطاقم المعهد به وهنيئا له بهم، وهنيئا لنا بكم، بالتوفيق والنجاح الدائمين".

وتجدر الإشارة أن المعهد العالي للمسرح والتنشيط الثقافي، المعروف اختصارا «ISADAC» والكائن بالعاصمة الرباط، أسس بمرسوم رقم 283706، بتاريخ 18 يناير 1985، ويتبع إداريا لوزارة الثقافة والاتصال.

الجمعة, 23 شباط/فبراير 2018 23:08

«الهياتة» في جولة بأوروبا

تستهل مسرحية "الهياتة"  جولتها الأوروبية  بمدينة ليل الفرنسية  يوم 3 مارس 2018 وتلتقي الجالية المغربية المقيمة بدول: فرنسا، وبلجيكا، وسويسرا، وإيطاليا ومن خلالها عبر فرقة مسرح الحال إلى غاية العاشر من الشهر نفسه، وذلك بدعم من الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة .

وتعتمد مسرحية "الهياتة"، التي ألفها المؤلف والسيناريست  حسن مجاهد، وأخرجها  عبد الكبير الركاكنة على نسق مسرحي كوميدي ساخر يستند على الخطاب والفرجة، حسب مضمون بلاغ توصلت به دراما ميديا من إدارة الفرقة.

وتعالج العرض، حسب المصدر نفسه، "قضايا راهنة يرشح بها المجتمع المغربي، كقضية المرأة ومدونة الأسرة، والأطفال المتخلى عنهم، بحيث "تضع الأصبع على الجرح". وفق تعبير البلاغ دائما.

وتدور أحداث المسرحية، التي يشارك في تشخيصها كل من عبد الكبير الركاكنة، وأحمد بورقاب، وكنزة فريدو، ونزهة عبروق، وفاطمة بوجو، وهند ضافر، حول شخصية "عادل"، الفنان التشكيلي الذي يعيش في ثراء وبحبوحة مع والدته الثرية الحاجة هنية، يتزوج من الشابة حنان، بعد الزواج ستتفاقم بينهما المشاكل بسبب الفوارق الاجتماعية والنظرة الدونية لعادل في حق حنان باعتبار أنها من الأطفال المتخلى عنهم وكانت نزيلة مؤسسة خيرية، عادل سيخلف وعده بالتخلي عن جزء من مداخيل معرضه الفني لفائدة جمعية نسائية حقوقية تدافع عن الأطفال المتخلى عنهم، وفي خضم إجراءات الطلاق سيفاجئ بحقيقة مرة تقلب حياته رأسا على عقب.

وفيما يلي البرنامج العام للجولة:

  • السبت 03 مارس بمدينة ليل، مسرح "ألان كولاس"، على الساعة السابعة مساء فرنسا.
  • الأحد 04 مارس بمدينة فيرفيي، مسرح "طرومبلان"، على الساعة الخامسة مساء بلجيكا.
  • الاثنين 05 مارس بمدينة فالدوغاي، مسرح "دي شالوند"، على الساعة السابعة مساء فرنسا.
  • الخميس 08 مارس بمدينة جنيف، مسرح "مهاتما غاندي"، على الساعة السابعة مساء سويسرا.
  • الجمعة 09 مارس بمدينة تورينو، مسرح :ألفا تياترو"، على الساعة السابعة مساء إيطاليا.

عبر الكاتب والباحث المسرحي فهد الكغاط على صفحته على الفايسبوك عن فرحته الغامرة بمناسبة صدور الترجمة الفرنسية لمسرحيته "الإيقان والارتياب أو يوريبدس"، عن دار النشر "لارماتان L'Harmattan بباريس.

وحسب إفادة الكغاط لدراما ميديا، فقد تكلف بترجمة النص من العربية إلى الفرنسية الشاعر والروائي المغربي الدكتور محمد الديوري، والذي سبق له أن أصدر بفرنسا ست روايات وديوان شعر بالفرنسية، إضافة إلى مجموعة من الأبحاث والدراسات الأكاديمية بالمغرب.

وجدير بالذكر أن نص "الإيقان والارتياب أو يوريبدس الجديد" قد صدر بالعربية مستهل سنة 2016 عن دار توبقال للنشر بالدار البيضاء.

تقوم فرقة المسرح المفتوح بجولة فنية بمسرحية "عيوط الشاوية" بأوروبا في الفترة الممتدة  ما بين 29 يناير و 11 فبراير2018، وتشمل دول: سويسرا، وبلجيكا، وفرنسا،  ثم  اسبانيا، وذلك بدعم من الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، وبشراكة مع وزارة الثقافة والاتصال، وتعاون مع المسرح الوطني محمد الخامس، وتنسيق مع جمعيات الجالية المغربية بدول المهجر.

وتستهل الفرقة عروضها بمدينة جنيف يوم 31 يناير الحالي بتنسيق مع جمعية نجمة للمغاربة المقيمين بسويسرا، وهو ما يعتبر سابقة في تاريخ المسرح المغربي، إذ لم يسبق أن قدمت أي فرقة مسرحية مغربية عروضها بسويسرا. 

وتجدر الإشارة أن مسرحية "عيوط الشاوية"، لمخرجها عبد المجيد فنيش، قُدمت في المسارح المغربية في إطار التوطين المسرحي بدعم من وزارة الثقافة والاتصال، تعتمد أسلوبا مسرحيا سلسا يتأسس على الحلقة للعب المشهدي، مما يخلق لحظات فرجوية مدهشة ومواقف  كوميدية ساخرة.

ملخص المسرحية:

وتسائل المسرحية تفاصيل متقاطعة ومتداخلة  لحيوات الشيخات وصراعهن مع معاوني  سلطات الاستعمار.

وتلعب رقية امرأة شخصيتين متقاطعتين، الأولى داخل البيت، وهي شخصيتها الحقيقية. والثانية خارج البيت، وهي شخصية "المعطي الكمنجة" ابنها بالتبني الذي توفي وظل حيا في كناش الحالة المدنية.

برنامج الجولة:

الأربعاء  31  يناير على الساعة السابعة والنصف  مساء قاعة  المهاتما غاندي   بمدينة جنيف.

السبت  3 فبراير بقاعة  الأكاديمية الموسيقية على الساعة السابعة مساء بمدينة روني، بلجيكا.

الأحد 4 فبراير قاعة ألان كولاس في السادسة مساء  مدينة ليل فرنسا.

الأربعاء 7 فبراير  السابعة مساء  بقاعة المركز الثقافي لمدينة واريم بلجيكا .

الخميس 8  فبراير  قاعة  طرابلين  على الساعة  السابعة مساء مدينة فيرفيي، بلجيكا.

الجمعة 9 فبراير  قاعة  فضاء طوطس على الساعة الثامنة مساء  مدينة بروكسيل، بلجيكا

الأحد11 فبراير قاعة  لابيل أليانس على الساعة الثالثة عصرا مقاطعة أرجونطاي، باريس.

البطاقة التقنية:

تأليف: عبد الإله بنهدار.

إخراج: عبد المجيد فنيش.

تشخيص:حسن مكيات، جمال العبابسي، سهام ازطوطي، نزهة عبروق  .

مخرج مساعد: عزيز الخلوفي.

موسيقى وألحان: عزيز ابلا

العلاقات العامة والصحافة: عبد القادر مكيات.

ملابس: سناء شدال.

المحافظة العامة:  عمر بلعود.

فوتوغرافيا:  محمد المنور.

الفيديو:  عبد الرحمان مكيات.

مدير الإنتاج:  عبد الإله بنهدار.

تنفيذ الإنتاج: عائشة السحباني.

في إطار أنشطته الفنية والثقافية الإشعاعية، يعتزم فرع المنظمة الوطنية لفناني مسرح العرائس بمرتيل، وبدعم من وزارة الثقافة، جماعة مرتيل، مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة وشركة أمانديس، تنظيم الدورة الرابعة عشرة لملتقى مرتيل لمسرح الطفل تحت شعار:

"مسرح الطفل: احتفاء باللغة والجسد"، وذلك أيام: 26- 27- 28 دجنبر 2017 بفضاءات عمومية بمدن مرتيل والمضيق والفنيدق. المهرجان الذي ساهم، طيلة 14 سنة من عمره، في التحسيس بأهمية مسرح العرائس من خلال فرجات مسرحية موجهة للطفل.     

هذا وستحتضن كل من فضاءات سينما الريف بمرتيل ومسرح للاعائشة بالمضيق والمركز الثقافي بالفنيدق عروضا مسرحية واستعراضية وتراثية لفرق وطنية محترفة، كما ستحتضن الفضاءات السوسيوثقافية  للقرب ورشات تكوينية في المسرح التربوي، اللعب الدرامي  وإدارة الممثل يؤطرها لفيف من الأطر المتمرسة في المجال (عبداللطيف العسال، محمد صالح، حميد البوكيلي).

بالإضافة إلى ذلك ستعرف هذه الدورة احتفاء بالأديب والقاص المغربي العربي بنجلون، والذي سيكون يوم 27 دجنبر 2017 على موعد مع القراء والمثقفين بمكتبة أبي الحسن الشاذلي، من خلال لقاء مفتوح حول تجربته الإبداعية بشكل عام وكتاباته للطفل بشكل خاص، اللقاء الذي يؤطره الشاعر والباحث الدكتور المعتمد الخراز. كما تفتح فرقة كرنفال الحمراء بمراكش فعاليات المهرجان، بكرنفال احتفالي كبير الى جانب تقديم ألعاب بهلوانية استعراضية. وتشارك العديد من الفرق المغربية في المهرجان، من خلال عروضها المسرحية الجديدة الموجهة للطفل.

وهكذا يتلقي جمهور الأطفال مع كل من: فرقة مسارات مسرح الدمى، فرقة فتيات السلام من شفشاون، فرقة الشعلة الفنية من طنجة، فرقة مسرح الصورة بشفشاون، فرقة مسرح الفانوس من الرباط، فرقة فرع المنظمة الوطنية بمرتيل، لتختتم العروض بجمعية الطلبة الأفارقة ضمن انفتاح المهرجان على العمق الافريقي. كما تنفتح فعاليات المهرجان على المؤسسات التعليمية التربوية، من خلال مشاركة مؤسسة عبدالسلام الرزيني الخصوصية من تطوان، وإعدادية أبناء أبي القاسم الخصوصية بتطوان، الى جانب مشاركة الفنانة الطفلة ترمين بنشكرة.

يحتضن المركز الثقافي تطوان، وفي إطار برنامج توطين فرقة مسرح المدينة الصغيرة، ورشة الإخراج المسرحي في مرحلتين وذلك في المرحلة الممتدة من 23 الى 26 دجنبر، تم في مرحلة ثانية من 27 الى 30 دجنبر 2017، يوميا ابتداء من الساعة الخامسة مساء.

هذه الورشة التكوينية والتي هي بمثابة استمرارية للطور الأول من الورشة والتي سبق وأن أطرها المخرج محمود الشاهدي، باعتبارها مرحلة متقدمة ومكملة في نفس الوقت بحيث ستكمل للمشاركين إمكانيات معرفة والتعمق أكثر في جماليات وتقنيات الإخراج. وقد خصت فرقة مسرح المدينة الصغيرة المستفيدين من المرحلة الأولى بأولوية استكمال ما تلقوه سابقا، وعيا منها بأهمية استمرارية التكوين والتأطير. وتشكل إدارة الفرق والمشاريع المسرحية، والمنظمة بالمركب الثقافي تطوان، أحد أهم فقرات البرنامج الفني والإشعاعي والتنشيط الثقافي الذي تواصل من خلاله فرقة مسرح المدينة برنامج توطينها هذه السنة.

ويتضمن برنامج التوطين لفرقة مسرح المدينة الصغيرة فقرات متنوعة؛ فإلى جانب ترويج العرض المسرحي الجديد "نادي الشمس"، وإنتاج الموسم الثاني في تجربة جديدة للموسم الثاني على التوالي بين الكاتب المسرحي أحمد السيباع والمخرج المسرحي ياسين أحجام، تتواصل ضمن فقرات البرنامج العام تنظيم دورات وندوات الى جانب نشر كتب مسرحية.

كما يعرف برنامج توطين فرقة مسرح المدينة الصغيرة العديد من الأنشطة التكوينية وأخرى ذات طبيعة سوسيو ثقافية في مجال المسرح والفنون المرتبطة به، موزعة على مدى الموسم المسرحي الحالي.

أعلنت جمعية الشباب المبدع بكلميم أنها ستنظم الدورة السابعة لمهرجان واد نون السينمائي، وهو مسابقة سنوية مفتوحة بين أفلام سينمائية روائية قصيرة، وذلك في الفترة الممتدة من 08 إلى 14 يناير 2018. ويسعى مهرجان واد نون السينمائي باعتباره حدثا ثقافيا مهما إلى إتاحة الفرصة  للمخرجين المحترفين والهواة لعرض أعمالهم السينمائية للجمهور، إلى جانب ما يشكله من فرصة لتقوية فرص تقاسم التجارب المختلفة، وتوسيع إمكانات التواصل، والتفاعل بين المخرجين والفاعلين في الحقل السينمائي، وبينهم وبين الجمهور.

وينظم المهرجان بشراكة مع المركز السينمائي المغربي (لجنة دعم المهرجانات والتظاهرات السينمائية)، والمؤسسات الرسمية، والمنتخبة، والقطاع الخاص، وجمعيات المجتمع المدني المتعاونة مع الجمعية. كما يتضمن فعاليات مختلفة موزعة على الفقرات التالية: المسابقة الرسمية للأفلام القصيرة، ورشات التكوين في تقنيات السينما، عروض سينمائية في الهواء الطلق، فقرة بانوراما، ندوة المهرجان، فقرة التكريم، القافلة السينمائية، الدرس السينمائي، معارض مختلفة.

وأنهت لجنة انتقاء أفلام المسابقة الرسمية أشغالها باختيار خمسة عشرة فيلما للتباري على الجائزة الكبرى للمهرجان، وقد تابعت اللجنة 46 فيلما قصيرا من مجموع الأفلام المرشحة للمشاركة في فعاليات الدورة السابعة للمهرجان. وتحضر كل من العراق ومصر والجزائر وسوريا إلى جانب المغرب في المسابقة الرسمية، وفي ما يلي لائحة الأفلام المشاركة:

"الدار البيضاء ابنتي" لعماد الزواغي، "على سطح دمشق" للمهند كلثوم (سوريا)، "الميساج" لمحمد الشباني، "أمازيغي" لمصطفى الكوش"، "هفاف" لحسين حافظ لعيبي (العراق)، "البنفسجة" لباقر الربيعي (العراق)، "البداية.. الممسوحون" لحكيم القبابي، " آيس كريم " لمحمد عصام أبو العينين (مصر)، "نعم" لمطاعي مايا أحلام (الجزائر)، "الوشم" لفاطمة أكلاز، "هذا ليس أبيض" لمنير علوان، "حبوب منع الحلم" لعصام دوخو، "اعترافات" لأحمد جبار عبد الكاظم (العراق)، "حالة طبيعية" لمحمد تسكمين، "ديب دبريسيون" لنجيب الأسد.  

تستعد مجموعة "شدى" المغربية لإطلاق قناتها التلفزية «CHADA TV» "شدى تي في" المتخصصة في مجال الأغنية والمنوعات والثقافة، وذلك ابتداء من يوم غد الاثنين 11 دجنبر 2017. وهي ثاني قناة خاصة تبث بالمغرب بعد القناة الإخبارية « Maroc Télé»، التي بدأت إرسالها في الشهور الأخيرة.

وتراهن القناة، حسب بلاغ توصلت به دراما ميديا، على "التعريف بالأغنية والفن المغربي عبر الكشف عن مختلف التعابير الفنية المغربية وتقديمها بشكل مختلف للمتلقي"، وعلى "تشجيع الشباب الواعد في المجال واكتشاف مواهب جديدة في المجال الفني وفق تصور إعلامي يروم الإجابة على مختلف انتظارات المتلقي المغربي"، يضيف البلاغ دائما.

وفي هذا السياق، أشار رشيد حياك، رئيس مجموعة "شدى"، أن طموح المؤسسة هو "تقديم مشروع إعلامي واضح يكمل ما تحققه القنوات الوطنية من وظائف"، وأن "تقدم تصورا يقوم على إشعاع الفن والموسيقى والأغنية المغربية، وتسليط الضوء على ملامح وخصوصية هذا الفن والإرث الوطني، باستثمار التقنيات الحديثة لاستعادة حصص متابعة المغاربة للقنوات الأجنبية". حسب تعبير المتحدث.

ولإنجاح هذه التجربة الإعلامية الرائدة، استثمرت مجموعة "شدى" كل الوسائل التقنية والتكنولوجية المتجددة، كما تأسس هذا المشروع الإعلامي الجديد على مبدأ استثمار الطاقات المغربية على المستوى الفني والتقني لتكون قناة "شدى تي في" في مستوى تطلعات المشاهد العربي والمغربي، بما ينسجم و الدينامية الجديدة التي تراهن عليها مجموعة "شدى".

وبخصوص برمجتها، فقد وضعت إدارة المؤسسة، وفق البلاغ نفسه، "برمجة متنوعة ومتكاملة تحاول أن تمزج بين الأبعاد الإخبارية والتثقيفية والترفيه عبر برامج وكبسبولات موضوعاتية وأخبار ومنوعات ولقاءات ومسابقات في قالب فني منسجم".

أما بالنسبة للطاقم الإعلامي للقناة، فقد استقدمت الإدارة بعض الوجوه الإذاعية والتلفزيونية المعروفة باشتغالها في المجال الفني من قبيل المنشط التلفزيوني عماد النتيفي، والإذاعية شهرزاد عكرود، والصحفيين عماد قطبي وسلمى العماري.

وجدير بالذكر أن القناة المنتظر انطلاقها كانت قد بدأت بثها التجريبي منذ الصيف المنصرم بعرض الأغاني العربية بصيغة الفيديو كليب.

الخميس, 07 كانون1/ديسمبر 2017 11:11

مسرحية «فرحة» للأطفال تجول سلا ومراكش

تقوم فرقة مسرح العرائس للتربية والتسلية بمراكش عرضها المسرحي الجديد "فرحة"، وهي فرجة مسرحية موجهة للطفل من تأليف عبدالمولى محتريم، سينوغرافيا، عرائس وإخراج للفنان الحسين الهوفي، بجولة عروض جديدة في كل من المركز الثقافي محمد حجي بسلا الجديدة يوم الأحد 10 دجنير 2017 على الساعة 10 صباحا، والمركب الثقافي الداوديات بمراكش يوم الأربعاء 13 دجنبر 2017 على الساعة 03 بعد الزوال.

وتستعد الفرقة، حسب بلاغ صحفي توصلنا به، لمواكبة مسيرة عروضها المسرحية، إذ "سيلتقي أطفال وجمهور مدينتي سلا ومراكش بعرض مسرحي يزاوج في رؤيته الإخراجية"، وما بين "البعد التربوي والأخلاقي والبعد الفرجوي، من خلال أسلوب وتقنيتين جديدتين يتمثلان في توظيف الكراكيز، بما تعطي للعرض انطباعا واقعيا يخلف أثره المباشر عند الطفل". يضيف البلاغ دائما.

ويشكل العرض المسرحي الجديد، وفق مصدرنا المذكور، تجربة أخرى للسينوغراف والمسرحي الحسين الهوفي في مسار مسرح الطفل في المغرب. والذي يرافقه وفريق العمل متكون من: حليمة الزروالي، ومحمد آيت عدي، وم. الشريف ويكلاندور، ومصطفى جرويح في الموسيقى، وعز الدين سيدي حيدة في الإدراة والمحافظة، وعبد الحق ميفراني في العلاقات العامة، والمؤلف عبد المولى محتريم.

وجدير بالذكر أن العرض قدم عروض الكراكيز بكل من المركز الثقافي للصخيرات، والمركز الثقافي محد خير الدين بتزنيت، وشارك بكل من الدورة الأخيرة لمهرجان خنيفرة للمسرح التجريبي، ومهرجان دمى طنجة، الذي نُظِّم بالمركز الثقافي أحمد بوكماخ.

على صواب

 

البحث في الموقع

حوار

تابعنا على ..

  • Facebook: Dramamedia.net
  • Twitter: DramamediaNet
  • YouTube: dramamedia2012