.

السبت, 22 كانون1/ديسمبر 2018 21:24

اختتام النسخة السابعة للمؤتمر الدولي للابتكار والاتجاهات الجديدة في نظم المعلومات

كتبه 

نظمت المدرسة المغربية لعلوم المهندس النسخة السابعة للمؤتمر الدولي للابتكار والاتجاهات الجديدة في نظم المعلومات بمراكش نهاية الأسبوع الماضي (15-16 دجنبر 2018)، وذلك بشراكة وتعاون مع كل من المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة وكلية العلوم والتقنياتبالمحمدية.

وشكلت أشغال المؤتمر إمكانات التبادل "الهندسي والمعرفي"، ومناسبة ناقش خلالها المشاركون المفاهيم والنظريات الأساسية الحاليةلنظم المعلومات الناشئة والتطورات الجديدة التي يمكن أن تؤثر في تطوير المعلومات والأنظمة المعلوماتية.

وعرفت هذه النسخة، التي نظمت تحت شعار: "الأشياء المتصلة البيانات الكبيرة" «Objets connectés et Big Data»، مشاركة مجموعة من الباحثين الدوليين المرموقين في مجال الابتكار والتطوير التكنولوجي، وأبرزهم البروفيسور محمد مستري، الأستاذ الجامعي المتخصص في الذكاء الاصطناعي، والسيد أسامة الشرقاوي، مدير أوراكل أفريقيا.

وحاولت الدورة السابعة لهذه التظاهرة، حسب بلاغ في الموضوع، تأصيل ما تشهده نظم المعلومات من تحولات عميقة في السنوات الأخيرة، بسبب طبيعة القيودوالمتطلبات التي تمت إضافتها بعدنجاح الأنظمة المعلوماتية الأولى، وكذا تغير احتياجات المستخدم جذريا، وقابلية التشغيل البيني للأنظمة والبيانات.

ويواصل المؤتمر الدولي للابتكار والاتجاهات الجديدة في نظم المعلومات سنويا التزاماته لخلق "تبادل وهندسة ومعايير محتملة لتبادل الطلبة الدكاترة الوطنيين والدوليين لمناقشة نتائج البحث العلمي، وتقاسم المفاهيم الرئيسية والنظريات الجديدة التي تعزز نظم المعلومات الناشئة، وكذلك الاتجاهات التقنية المبتكرة والممارسات الجديدة التي يمكن أن تؤثر على تطورات نظام المعلومات.

وقد راهنت نسخة هذه السنة على المحاور التالية: تعدين البيانات المكانية، والبيانات الضخمة، والحوسبة السحابية المرتبطة بالأجهزة، وأخيرا إدارة وتحليل البيانات المعقدة.

على صواب

 

البحث في الموقع

حوار

تابعنا على ..

  • Facebook: Dramamedia.net
  • Twitter: DramamediaNet
  • YouTube: dramamedia2012